عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالأعضاءالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء

شاطر | 
 

 حكايات زهووور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو وديع

avatar

عدد المساهمات عدد المساهمات : 4191
نقاط الامتيـــــاز نقاط الامتيـــــاز : 40727
تاريخ التسجيـل تاريخ التسجيـل : 14/06/2009
تاريخ الميلاد : 14/08/1981
 الوظيفــــــة الوظيفــــــة : شرطي
 الهوايـــــــة الهوايـــــــة : السفر
 الجنسيــــــة الجنسيــــــة :
الدولـــــــة الدولـــــــة : المغرب
جنس العضـو جنس العضـو : ذكر
رسالة SMS رسالة SMS : النص
اوسمة الامتياز اوسمة الامتياز :

مُساهمةموضوع: حكايات زهووور   الأربعاء يوليو 22, 2009 5:20 am



العمر يحاكى الزهور والقلب يحاكى بياض النهار والروح تحاكى براءة الاطفال والعقل يستطيع التمييز

نشأن فى بيئة ان اختلفت فى امر اتفقت فى الكثير

فتيات يملكن عاطفة ويحلمن بالارتواء من نبع الحب

تمر الايام والعاطفة تنمو وتنطوى الليالى والحاجة للحب تزيد

مختلفين غير ان لكل فتاة قصتها فى الحياة




الاولى دخلت الجامعة وبدات احلام الليالى وعاطفة الايام ترتسم بالخيال

تتمنى الاهتمام وتحلم بالكلمة الرقيقة


وتريد الحب وبدات الايام تختبرها على استحياء

تسير بين صديقاتها يتجاذبن اطراف الحديث عن القلب ونوافذ العين ومعاركها والاذن وطربها والروح وطفولتها

ولا يكوناا لحديث عن ذلك بلا فارس للاحلام

تسير باحثة عن الحب فتبادل الجميع النظرات وتحاول ان تترجم هى ايضا نظرات الاخرين

وتمر الدراسة وتبدا الرحلة برسالة من عيون شاب زميل غير انها لم تستقر فى عينيها بل رفعتها هى الى الخيال

وفى الاولى كان الرد الاستحياء وهرب العيون غير انه الى ميعاد

وفى الثانية بادلت النظرة بنظرة شقية ملؤها الكلام

وفى الثالثة لم يمهلها هو بل اتبعها بطرق الاذن مبديا الاعجاب

وعاشت هى بالعيون والاذان وبدات رحله ما تسميه الحب

وبدات الايام تطول فى غيابه والليالى تقصر فى حضوره

والدقيقة معه ثانية والثانية فى غيابه عمرا لا يتحمل المرء حسابه

وبدات الليالى تحنو عليهم لاجل وصار الكلام والكلام والكلام

ان ذهبت لدراستها فله وان غابت فلتشويقه ان اتصل بها تثاقلت عليه وان كلمته رسم لها سماءا من الوانه

وارض من خياله ودنيا غير دنيا الناس

ومرت ايام الكلام وبدات الايام تنبأ عن لعبها وطالبها بان حب اخره الكلام هو ايضا كلام فما دليل الحب غير

الافعال وبدات هى تتنازل عن بعض ماتملك تحادثه بالساعات ياحبيبى وان قاطعها احد بادلتها ياحبيبتى حتى لا

تهتك الستار وبدا اللقاء يعقبه لقاء والايد تلامس اليد وانتهت بانها ان لم توشك على ان تفقد عزها فقد فقدت

نفسها بان رخصت نفسها حتى ولو بالكلام

وبدات الايام تكشف عن زيف الكلمات وترى حبيبها لا يعرف سوى حب الاعضاء لا حب الانسان كانسان

وان كان يرسم لها بانه لها وحدها وهى الحياة له تكشف انه لكل من يستطيع الحصول عليها ومرت الايام

وتحولت الزهرة من تفتتح لذبول تساقطه عواصف الايام




اما الزهرة الثانية فعاشت بعقل حالم وعين ناظرة وروح لا تخلو من الافراح

لا ترى سوى حبيب واحد ولا تسمع سوى صوته ولا تتمنى سوى ان تجمع الايام بينهما


ان غابت عن الناس بعقلها بادرها بالدخول الى عالمها وان عاشت معهم لا يتركها لهم بل شاركهم فيها

وان اغمضت عينيها يأبى ان تغمض عنه هو بل ان فتحت عيناها فلا ترى سوى صورتهالتى لا يراها سواها

لا تسير الا بين يديه ولا تنام الا بوداعه ولا تستيقظ الا على دفء صوته انه فارس احلامها وزوجها المرتقب روحا لا شخصا فمازال فى طى الغيب

فتصير زهرة تفتحهها الايام


اما الثالثة فعاشت بين الاولى والثانية فلا متحررة من الكل عاشت ولا مصانة اكتملت فعاشت مهتكة مع ايقاف التنفيذ او مصانة مع بعض الخدش...


فصارت زهرة لا تخلو من الاشواك




اما الرابعه
فكانت فتاه حالمه تتمنى فارس الاحلام وتصفه بعده صفات وتعيش فى احلام ورديه
ويدور فكرها باحثا عنه فى صمت..كان عقلها يلزمها بالصبر وعدم الخضوع للحب
عاشت لحياتها ومع اصدقائها فكانت حياتها تخلو من الحب
ولكنها لاتخلو من الانتظار..تخطت ابواب الجامعه راسخه قويه
لاتهزها كلمه ولا تميل لكلمه...كانت احلامها مثل باقى البنات لاتنقص شىء
ولكن تدينها مايحكم عاطفتها فلا هى هوائيه ولا هى معقده
وفى مرات خاضت تجربه من نوع جديد لم تتوقع ابدا انها ستنتهى او ستبدا وتجرى فى هذا الطريق
طريق الحب
فانكسر دينها بداخلها وخسرت شىء مهم مبادئها وأفكارها الاولى
ولم تفكر الا فقط لترضى حبيبها
ولكنه لم يقدر ذلك...
ولكنها


فى النهايه تذكرت انها لن تأخذ نصيبها ورزقها وزوجها او حبيبها من الله الا برضائه
فاتجهت الى هذا الطريق
الا وهو طريق الهدايه
وهى متيقنه ان رزقها لن يأخذها غيره
ولا افضل من رضاء الله اولا
ثم بعد ذلك الحب يأتى لاحقا مع طاعه الله
فأصبحت كالورده المتفتحه بحب الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انثى من زمن النقاء


avatar

عدد المساهمات عدد المساهمات : 20012
نقاط الامتيـــــاز نقاط الامتيـــــاز : 96378
تاريخ التسجيـل تاريخ التسجيـل : 10/04/2009
تاريخ الميلاد : 12/06/1973
 الوظيفــــــة الوظيفــــــة : موظف
 الهوايـــــــة الهوايـــــــة : السفر
 الجنسيــــــة الجنسيــــــة :
الدولـــــــة الدولـــــــة : المغرب
 المـــــــزاج المـــــــزاج :
جنس العضـو جنس العضـو : انثى
احترام قوانين المنتدى احترام قوانين المنتدى : 100 %
رسالة SMS رسالة SMS : َلكبريائي رواية؟؟؟ ،’,
انا انثى جمعت كل المتناقضات ..!!
وشتى انواع المستحيلات...!!
انا عقل رجل .. انا قلب انثى.. انا روح طفلة!
صمتـي لا يـعني رضاي ~ وصبـري لا يعنـي عـجزي ،، وابتسامـتي لا تـعني قبـولي
وطلـبي لا يـعني حاجتـي .. وغـيابـي لا يـعني غفـلتي ~ وعودتـي لا تعنـي وجودي
وحـذري لا يـعني خـوفي ،، وسـؤالي لا يـعني جهـلي .. وخطئـي لا يعني غبائي
معظمــها جـسـور أعـبـرهـا لأصـل إلـى القـمـه //~

وسائط MMS وسائط MMS :
اوسمة الامتياز اوسمة الامتياز :

اضافات منتديات جسر المحبة
توقيت دول العالم:

عداد زوار منتديات جسر المحبة: free counters

مُساهمةموضوع: رد: حكايات زهووور   الخميس يوليو 23, 2009 3:17 pm










Label Makers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jisser.yoo7.com jisser.yoo7.com@ymail.com
ابو وديع

avatar

عدد المساهمات عدد المساهمات : 4191
نقاط الامتيـــــاز نقاط الامتيـــــاز : 40727
تاريخ التسجيـل تاريخ التسجيـل : 14/06/2009
تاريخ الميلاد : 14/08/1981
 الوظيفــــــة الوظيفــــــة : شرطي
 الهوايـــــــة الهوايـــــــة : السفر
 الجنسيــــــة الجنسيــــــة :
الدولـــــــة الدولـــــــة : المغرب
جنس العضـو جنس العضـو : ذكر
رسالة SMS رسالة SMS : النص
اوسمة الامتياز اوسمة الامتياز :

مُساهمةموضوع: رد: حكايات زهووور   الجمعة يوليو 24, 2009 5:18 pm









[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حكايات زهووور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات العامة جسر المحبة ::  الحوار العام والنقاشات الجادة-
انتقل الى: